مصر : اكتشاف بحيرة فرعونية " مقدسة " شمال البلاد

2009/10/16
قالت وزارة الثقافة المصرية إن بعثة أثرية فرنسية إكتشفت موقع " بحيرة مقدسة "

يعود إلى العصر الفرعوني في بلدة صان الحجر ، بمحافظة الشرقية ، شمال البلاد

وقال المجلس الأعلى للأثار التابع لوزارة الثقافة ، الخميس أن البحيرة المقدسة تم

العثور عليها في المعبد الخاص بالإلهة موت في أطلال مدينة تانيس القديمة ،
ببلد صان الحجر



البحيرة في معبد الإلهة موت زوجة

الإله آمون


وكشف المجلس ، أن مبنى البحيرة وجد على عمق 12 متراً تحت سطح تل أثري يبلغ

ارتفاعه حوالي 30 متراً في بعض الأجزاء وان البحيرة على شكل مستطيل
طوله 15 متراً وعرضه 12 متراً

والإلهة موت هي زوجة الإله آمون ، وقد بنى هذا المعبد لها في مدينة تانيس

لعبادتها هي والإله خونسو الطفل

ونقل موقع التلفزيون المصري عن وزير الثقافة فاروق حسني قوله إن

" مبنى البحيرة شيد بكتل جيرية ضخمة معاد استخدامها من عدة مبان اخرى ،

ونقش عليها باللغة المصرية القديمة ومناظر مختلفة وتوضح وتؤرخ الفترات

التي بنيت فيها هذه المباني بالمنطقة "

من جانبه أكد زاهي حواس الأمين عام للمجلس الأعلى للآثار إن

" هذه البحيرة هي الثانية التي يتم اكتشافها في تانيس حيث عثر على البحيرة

الأولى عام 1928 وكانت لمعبد آمون ،" مضيفاً أن " بحيرة معبد موت تتميز بحالة

جيدة من الحفظ ودقة البناء طبقاً للعقيدة المصرية القديمة


تحياتي
غادة
اجندين
2009/11/30
مصر مليئا بلعراقه وما زالت شكرا غاده احلا غاده
غادة لبنان
2009/11/30
مصر مليئا بلعراقه وما زالت شكرا غاده احلا غاده




تسلمي يا قمر


شكرا الك زهرة


كلك ذوق

تحياتي

غادة