إليسا تتقاضى 1500 دولار مقابل غناء الدقيقة الواحدة

2010/03/03
أثير مؤخراً الكثير من الجدل حول ارتفاع أجور بعض المغنيات، وخصوصاً اللبنانيات؛ حيث ذكرت صحيفة "الصباح" المغربية أن المطربة إليسا حصلت على أجر قيمته 90 ألف دولار مقابل غناء ساعة واحدة في المغرب مؤخراً، بمعدل 1500 دولار مقابل الدقيقة الواحدة، مما أثار حفيظة كثيرين في المغرب؛ لأنه مبلغ مالي كبير يكفي لاستضافة ثلاثة من نجوم موسيقى البوب الأوروبيين.

وما أثار حفيظة الصحافة المغربية تمثّل في سلبية إليسا في التعامل مع الإعلاميين المغربيين؛ حيث اشترطت إبعاد الصحفيين من مدخل قاعة الحفل أو عدم الغناء، مما اضطر المنظّمين إلى التأخر ساعتين قبل إبعاد الصحفيين، ثم دخول المطربة وفقاً لصحيفة "الخبر".

وأفادت صحيفة "المساء" المغربية أن إليسا رفضت بشدة السماح بإذاعة حفلها الذي أحيته بأحد فنادق مدينة "الجديدة" المغربية؛ وذلك لأنه سيكون مسموحاً في أثناء الحفل بتداول الخمور.

وذكرت الصحيفة: كان من المقرر أن تنقل قنوات مغربية وفضائية الحفل أو تقوم بتسجيله، وبخاصة بعد أن جرت ترتيبات لذلك، مضيفة أن إليسا أصرّت على عدم وجود تسجيل تليفزيوني؛ لأنها لا تقبل مطلقاً تسجيل حفلات غنائية خاصة بها يكون مسموحاً فيها بتناول وتداول الخمور.

ومن ناحية أخرى فقد كشف الإعلام التونسي عن مغالاة الفنانة نانسي عجرم في التعامل مع متعهدي الحفلات المغاربة؛ حيث بلغت تذكرة حفلها بأحد فنادق تونس الذي لم يدُم أكثر من ساعة قيمة تتجاوز 153 دولاراً، فيما طلبت 30 ألف دولار مقابل إجراء لقاء تليفزيوني لمدة ساعة واحدة -بحسب صحيفة "الخبر" الجزائرية أمس الثلاثاء 2 مارس.

ومن الجدير بالذكر أن نانسي رفضت كل طلبات المقابلات التي تقدّمت بها بعض الصحف والمحطات التليفزيونية المغربية -بحسب صحيفة "الخبر".
شبكة الـ"إم بي سي