وسيلة جديدة لفحص خلايا الدم قد تسهم في الكشف المبكر عن السرطان

2010/05/04




 
وسيلة جديدة لفحص خلايا الدم قد تسهم في الكشف المبكر عن السرطان

 
 
أكتشف الباحثون وسيلة لفحص خلايا الدم التي تنشر مرض السرطان وقالوا انهم قد يتمكنوا من استخدام هذه الطريقة للتنبؤ بمن سيعاوده السرطان بعد العلاج .

واستعان فريق من كلية الطب بجامعة هارفارد ومستشفى ماساتشوستس العام بمنحة من جماعة لا تهدف الى الربح لتطوير الاختبار الذي قاموا بتجريبه على عينات من 20 رجلا من المصابين بسرطان البروستاتا .

واكتشف الباحثون خلايا سرطانية منتشرة في المرضى الذين يعانون من الاورام التي لم تنتشر - سرطانات بدرجة منخفضة - وفي المرضى الذين استأصلوا غدة البروستاتا قبل ثلاثة اشهر .

وقالت سونيثا ناجراث التي اشرفت على الدراسة من هارفارد "هذه مجموعات من المرضى كنا لا نتوقع في العادة أن نرى فيهم خلايا سرطانية منتشرة لذلك يمنحنا هذا (الاختبار) قدرا هائلا من المعلومات حول مدى تعرضهم لخطر الاصابة ."

وتساءلت في مؤتمر صحفي في اجتماع للجمعية الاميركية لابحاث السرطان "هل هؤلاء المرضى أكثر عرضة للعودة الى تكرار المرض؟" وقالت ان فريقها سيتابع المرضى لمعرفة ما اذا كانت الاورام عادت في المرضى الذين لديهم خلايا سرطانية منتشرة .

وسيكون مثل هذا الاختبار أيضا في يوم من الايام بمثابة فحص للدم للكشف عن سرطان البروستاتا بالاضافة الى اختبارات مضاد البروستاتا النوعي التي تبحث عن بروتين لا يفرز الا عن طريق خلايا البروستاتا والذي يمكن أن يشير الى الاصابة بمرض السرطان .

وقالت ناجراث ان اختبار فريقها يمكنه الكشف عن 200 خلية سرطانية منتشرة من خلال كمية من الدم بحجم ملعقة صغيرة تؤخذ من مريض السرطان .

وسرطان البروستاتا هو الاكثر فتكا بالرجال بعد سرطان الرئة. لكن غالبا ما يكون المرض بطيء النمو ولا يوجد تأكيد لدى الاطباء بشأن من هم الرجال الذين لديهم الانواع الاكثر فتكا ومن اكثر عرضة لانتشار المرض او عودته .

وفتش الباحثون عن الخلايا السرطانية المنتشرة في الدم يوما واحدا ثم تسعة أيام بعد استئصال البروستاتا ثم مرة أخرى أكثر من ثلاثة أشهر في وقت لاحق .

ووجد الباحثون الخلايا في 42 في المئة من المرضى وفي 64 في المئة من المصابين بسرطان البروستاتا في مراحل متقدمة .

ولم يتسن العثور على الخلايا بعد العملية الجراحية مباشرة ولكن عادت الى الظهور في بعض المرضى .

وقالت ناجراث سيكون من المهم متابعة الرجال لمعرفة حالتهم وعما اذا كان هؤلاء الذين يعانون من الخلايا المنتشرة أكثر في حالة اسوأ .

وقالت أيضا ان الاختبار قد يكون مفيدا لرصد مرضى ما يسمى العلاجات المستهدفة التي تؤثر على الخلايا السرطانية مع بعض الطفرات الجينية المحددة








...................
ســـsalyـــالي
2010/05/04
تسلمي غاده على الموضوع
تحياتي
غادة لبنان
2010/05/04
تسلمي غاده على الموضوع

تحياتي



شكرا الك سوسو كلك ذوق

نورتي الموضوع

تحياتي الك