برامج أمريكية للأطفال بتكلفة 300 مليون دولار لماذا؟؟

2010/05/05

منتدى الحوار المفتوح

ملاك العشق
4 تعليق
برامج أمريكية للأطفال بتكلفة 300 مليون دولار
لنشر العلمانية وطمس الهوية الإسلامية

تعتزم الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية
تقديم برامج خاصة بالأطفال في المرحلة العمرية
ما بين 4 إلى 7 سنوات،

في محاولة لتغيير الصورة النمطية للإسرائيليين
والأمريكيين في عيون وعقول الأطفال،

وإيجاد جيل جديد يتبنى مفاهيم العلمانية بدلاً
عن الثقافة والهوية الإسلامية.


وتبلغ تكلفة المشروع الجديد نحو 300 مليون دولار،
ويكشف حجم الاهتمام الأمريكي بهذا المشروع الذي
سيقدم برامج تلفزيونية للأطفال على غرار
البرنامج الشهير «عالم سمسم»،

وهو برنامج أمريكي يتم تمويله من المعونة
الأمريكية، والاتحاد الأوروبي، ومؤسسة فورد،
وصناديق أسرة جوزيف.


ولفتت تقارير إعلامية إلى أن المشروع الجديد سيكون
جزءًا من مخطط يهودي أمريكي لطمس الهوية العربية والإسلامية

من خلال تنشئة جيل جديد من العرب والمسلمين
يتربى على حب الولايات المتحدة والكيان الصهيوني (إسرائيل)،
من خلال إبراز صورة ذهنية جميلة عن الحياة الأمريكية
والتخلي عن الهوية العربية الإسلامية.



ونقلت مصادر إعلامية عن دكتور(المحاضر بكليات الإعلام)
قوله: «إن الكيان الصهيوني (إسرائيل) أدركت
خطورة الإعلام في عمليات غسيل المخ للشعوب،
فبدأت لعبتها في العالم العربي

من خلال نشر برامج للأطفال تضع فيها السم في العسل بطرق تجعلنا نحن كمشاهدين نعتقد أنهم يقدمون
شيئًا إيجابيًا للأطفال على غير الحقيقة».


وأضاف: «أن هناك شركة إعلامية عالمية بتمويل
أمريكي يهودي ترجع نشأتها إلى عام 1968م،
وتهدف الشركة من خلال برامجها
إلى إحداث تغييرات ذات مغزى في حياة الأطفال
حول العالم، وفق ما ذكر موقع (المصريون)».


وأشار إلى أن برنامج «عالم سمسم» الذي يبث
في أكثر من 120 دولة على مستوى العالم تم
في عام 1998م التوقيع على اتفاق بين
وزارة التربية والتعليم والوكالة الأمريكية
للتنمية الدولية لتمويله وإنتاجه، لافتًا إلى أنه
في بعض حلقات هذا البرنامج يبدو الهدف واضحاً،


وهو العمل على إزالة الكراهية لدى الأطفال تجاه
الكيان الصهيوني (إسرائيل) وتشجيع الاحترام لإسرائيل،
وإظهار الإسرائيليين على أنهم إخوان وجيران لنا.


وأوضح أن من شروط البرنامج الشهير «عالم سمسم» والبرامج الجديدة المقرر إذاعتها في فصل الصيف 2011م
ألا تتضمن البرامج أي شعارات دينية؛

مما يكرس فكرة العلمانية لدى عقلية الأطفال
والنشء الجديد.
HONDA ACCORD 99
2010/05/05
متوقع جداً ولفتنا إليه ذات مرة ..
بأن من مصلحة اليهود في العام أن يُنْظَر للمستقبل فالصهيونية تعرف تمام المعرفة أن الأجيال القديمة كالآباء والأجداد ممن خاضوا الحروب مع إسرائيل فلابد وأن يموتوا قريباً ويموت معهم حقدهم على إسرائيل ,
ولكن ما يهم إسرائيل فعلاً هي الأجيال القادمة لأنها هي التي ستؤثر على العلاقات بين المسلمين والصهاينة ..
وقد اعترفت إسرائيل بندمها بأنها لم تقم بمثل هذه البرامج منذ فترة وهذا ما قاد إلى حملات كراهية ضد إسرئيل بين أجيالنا الحالية ..
فقررت تنفيذها مستقبلاً لثقتها بأنها تستطيع فعلاً السيطرة على العقول بكافة أشكالها الصغيرة والكبيرة .
وعمليات غسيل الأدمغة هذه من صنع إسرائيل بلا شك فهي تقوم بتسويق كل ما يخدش الحياء على القنوات التلفزيونية تماشياً مع الرغبة أو الغريزة الإنسانية وقد نجحَت فعلاً بالوصول لهدفها المنشود ..عن طريق ( اللعب على الغرائز البشرية ) ..
فقَدََمَت لنا كل ماهو مستطاب من الفن والأغاني والرقص والخلاعات الفارغة. لأننا فعلاً شعوبٌ عقولنا فارغة .إلا من رحم ربي ..

أشكركِ للموضوع المهم والمفيد الإطلاع عليه .

أطيب تحية لكِ ..

عصـــtigerـــام
2010/05/06
هم يعلمون جيداً أن السيطرة على أجيال العرب القادمة لن يكون بالحروب
فهذا صعب جداً ، نظراً للفرق الكبير بين عدد المسلمين وعدد اليهود
ولذلك يقومون بعمل سيطرة على عقول أجيالنا القادمة ، والطريق إلى العلمانية
فأولئك الطرق أسهل من الحروب
أشكرك ملاك لهذا الطرح الرائع
تحياتى لكِ
ودمتِ بخير
ملاك العشق
2010/05/07
متوقع جداً ولفتنا إليه ذات مرة ..

بأن من مصلحة اليهود في العام أن يُنْظَر للمستقبل فالصهيونية تعرف تمام المعرفة أن الأجيال القديمة كالآباء والأجداد ممن خاضوا الحروب مع إسرائيل فلابد وأن يموتوا قريباً ويموت معهم حقدهم على إسرائيل ,
ولكن ما يهم إسرائيل فعلاً هي الأجيال القادمة لأنها هي التي ستؤثر على العلاقات بين المسلمين والصهاينة ..
وقد اعترفت إسرائيل بندمها بأنها لم تقم بمثل هذه البرامج منذ فترة وهذا ما قاد إلى حملات كراهية ضد إسرئيل بين أجيالنا الحالية ..
فقررت تنفيذها مستقبلاً لثقتها بأنها تستطيع فعلاً السيطرة على العقول بكافة أشكالها الصغيرة والكبيرة .
وعمليات غسيل الأدمغة هذه من صنع إسرائيل بلا شك فهي تقوم بتسويق كل ما يخدش الحياء على القنوات التلفزيونية تماشياً مع الرغبة أو الغريزة الإنسانية وقد نجحَت فعلاً بالوصول لهدفها المنشود ..عن طريق ( اللعب على الغرائز البشرية ) ..
فقَدََمَت لنا كل ماهو مستطاب من الفن والأغاني والرقص والخلاعات الفارغة. لأننا فعلاً شعوبٌ عقولنا فارغة .إلا من رحم ربي ..

أشكركِ للموضوع المهم والمفيد الإطلاع عليه .

أطيب تحية لكِ ..


اتمنى ان يصبح العرب يد واحدة ويفهموا
الحرب الفكرية التي تشن عليهم
الغريب ان الامكانيات المادية والفكرية
موجودة عند العرب لماذا لايتم استغلالها؟؟
شكرا عالتعليق
نورت الموضوع
دمت بود
ملاك العشق
2010/05/07
هم يعلمون جيداً أن السيطرة على أجيال العرب القادمة لن يكون بالحروب

فهذا صعب جداً ، نظراً للفرق الكبير بين عدد المسلمين وعدد اليهود
ولذلك يقومون بعمل سيطرة على عقول أجيالنا القادمة ، والطريق إلى العلمانية
فأولئك الطرق أسهل من الحروب
أشكرك ملاك لهذا الطرح الرائع
تحياتى لكِ

ودمتِ بخير

كلام صحيح
ولكن ماذا فعلنا نحن العرب
للدفاع ضد هذهِ الحرب الفكرية
شكرا عصام لتواجدك المميز
وعلى تعليقك
نورت الموضوع
دمت بود