الغراب .. وآيات الله جل شأنه .

2010/05/05
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين وعليه نتوكل واليه النشور
والصلاة والسلام على خير خلق الله محمداً رسول الله
وخاتم أنبيائه وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين
أخوانى الكرام هذه هى بعض المعلومات الغريبة عن الغراب والتى تقشعر لها الأبدان

سبحان الله العظيم

ورد ذكر الغراب في القران فى سورة المائدة فقد قال الله تعالى :
بسم الله الرحمن الرحيم :
{ وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لَأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ (27) لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لِأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ (28) إِنِّي أُرِيدُ أَن تَبُوءَ بِإِثـْـمِي وَإِثـْـمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ (29) فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَه فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ (30) فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ قَالَ يَا وَيْلَتَى أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ (31 ) } .

فدور الغراب في هذه القصة هو تعليم الإنسان كيف يدفن موتاه فلماذا أختاره الله سبحانه وتعالى من دون المخلوقات ليكون المعلم الأول للأنسان .
أثبتت الدراسات العلمية أن الغراب هو أذكى الطيور وأمكرها على الإطلاق ، ويعلل ذلك بأن الغراب يملك أكبر حجم لنصفي دماغ بالنسبة إلى حجم الجسم في كل الطيور المعروفة .

ومن بين المعلومات التي أثبتتها دراسات سلوك عالم الحيوان محاكم الغربان وفيها تحاكم الجماعة أي فرد يخرج على نظامها حسب قوانين العدالة الفطرية التي وضعها الله سبحانه وتعالى لها ، ولكل جريمة عند جماعة الغربان عقوبتها الخاصة بها .
جريمة اغتصاب طعام الأفراخ الصغار: العقوبة تقضي بأن تقوم جماعة من الغربان بنتف ريش الغراب المعتدي حتى يصبح عاجز عن الطيران كالأفراخ الصغيرة قبل اكتمال نموها .

وجريمة اغتصاب العش أو هدمه: تكتفي محكمة الغربان بإلزام المعتدي ببناء عش جديد لصاحب العش المعتدى عليه .
أما جريمة الاعتداء على أنثى غراب أخر : فهي تقضي جماعة الغربان بقتل المعتدي ضربا بمناقيرها حتى الموت .

وتنعقد المحكمة عادة في حقل من الحقول الزراعية أو في أرض واسعة ، تتجمع فيه هيئة المحكمة في الوقت المحدد ، ويجلب الغراب المتهم تحت حراسة مشددة ، وتبدأ محاكمته فينكس رأسه ، ويخفض جناحيه ، ويمسك عن النعيق اعترافا بذنبه .

فإذا صدر الحكم بالإعدام ، قفزت جماعة من الغربان على المذنب توسعه تمزيقا بمناقيرها الحادة حتى يموت ، وحينئذ يحمله أحد الغربان بمنقاره ليحفر له قبرا يتوائم مع حجم جسده ، يضع فيه جسد الغراب القتيل ثم يهيل عليه التراب احتراما لحرمة الموت
وهكذا تقيم الغربان العدل الإلهي في الأرض أفضل مما يقيمه كثير من بني أدم .

فسبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم


المصدر : { من أيات ألأعجاز العلمي الحيوانات في القران الكريم } للدكتور زغلول النجار
sara_mero
2010/05/05
سبحان الله
سبحان الله

موضوع هااااااااايل يا حازم
جزاك الله خيرا
تسلم ايدك
عيون ساهره
2010/05/07
تسلم ايدك موضوع رائع
hazem elbasha
2010/05/08
سبحان الله

سبحان الله

موضوع هااااااااايل يا حازم
جزاك الله خيرا

تسلم ايدك


تسلمى ياسارة على مرورك اللطيف
بارك الله فيكى وعليكى
وجزاكِ كل الخير
تحيااااتى

hazem elbasha
2010/05/08

تسلم ايدك موضوع رائع

سلمت وسلمك الله عيون على المرور الطيب
لكِ منى أغلى تحية

همسة امـل
2010/07/15
m_elhdeny
2010/07/27
بجد والله انا استغربت وسبحان الله
malka
2010/07/27
سبحان الله أخى الفاضل
أنا سمعت القصه هذه من قبل

تسلم أيدك أخى
بالتوفيق
ملكه
lovly bird
2010/08/24
سبحان الله
جزاك الله خير اخى الفاضل على ماقدمت جعله الله فى ميزان حسناتك يوم ان نلقاه
مشكوور
تحيااتى
hazem elbasha
2010/09/04
سلمت أيديكم أخوتى الأعزاء
على تلك الكلمات الطيبة
جزاكم الله كل خير
تحيااااتى