ليلى والبراق( ليلى العفيفة ) (المرأة العربية الأصيلة )

2010/08/07

منتدى منتدى القصة

كابتن اكرم
0 تعليق
يروي ان ليلى العفيفة ... هي اجمل نساء عصرها ... ولما انتزعها الملك من والدها ... راح يعرض عليها عبثا ... كل ماتشتهي ويستطاب


ان ليلى العفيفة .. بنت لكيز .. وهي من اجمل نساء عصرها .. نزلت مع ابيها .. في بعض نواحي بلاد الفرس .. فعلم الملك الفرس بخبرها من احد رجاله .. فقال له الملك .. ماعسانا نبلغ منها .. والاعرابية تفضل الموت على ان يغشاها اعجمي .. فقال له رجل الحاشيه .. ترغبها بالمال .. ومحاسن المأكل .. والمشرب والملبس .. فأرسل الملك وانتزعها عن ابيها .. وراح يعرض عليها عبثآ .. كل ما يشتهى ويستطاب .. وهددها وتوعدها .. وعذبها بلا طائل .. كي يرى وجهها .. فأبت عليه ذلك .. وخيرته بين ان يقتلها اويعيدها الى ابيها .. فلما تولاه اليأس اسكنها في مكان .. واكتفى منها برؤية قوامها .. بين حين وحين الظاهر تحت ملابسها .. وكان لليلى العفيفه .. ابن عم فارس شجاع .. من بني بكر .. يعرف بأسم البراق .. فاحتال حتى انقذها .. ثم تزوجها .. وقد اشتهر عن ليلى .. قصيدتها التي تصف فيها ماحدث لها لابن عمها لتشحذ همته لانقاذها قالت:

ليت للبراق عينا فترى

ماالاقي من بلاء وعنا

عذبت اختكم .. ويا ويلكم

بعذاب الفكر صبحا ومسا

غللوني قيدوني ضربوا

ملمس العفة مني بالعصا

يكذب الاعجم ما يقربني

ومعي بعض حشاشات الحيا

فأنا كارهة بغيكم

ويقين الموت شيء يرتجا

تحياتي