جوجل" تضيف الاتصالات الصوتية المجانية للـ"جى ميل"

2010/08/28
أعلنت شركة "جوجل" الأمريكية، عملاق البحث على الإنترنت، عن إطلاق إضافة جديدة لخدمة البريد الإلكترونى "جى ميل" تسمح للمستخدمين بالاتصال بالهواتف المحمولة والأرضية بنقرة واحدة عبر جهاز كمبيوتر مزود بميكروفون.

وسيكون البرنامج الجديد، الذى سيتم إطلاقه للمستخدمين خلال الأيام القليلة المقبلة، عبارة عن إضافة إلى خدمة "جوجل فويس"، وستكون كافة الاتصالات عبر تلك الخدمة مجانية داخل الولايات المتحدة الأمريكية وكندا على الأقل حتى نهاية العام الحالى، وتأمل "جوجل" أن يوفر العائد من الاتصالات الدولية الدخل الكافى للاستمرار فى تقديم تلك الخدمات.

وستقتصر الخدمة فى البداية على المستخدمين داخل الولايات المتحدة الأمريكية، إلا أن الشركة أشارت إلى إمكانية تعميمها على باقى أنحاء العالم فى المستقبل.

وتعد الخدمة الجديدة منافس قوى لخدمات شركة "سكايب" التى تعد أكثر مزود للاتصالات من الكمبيوتر إلى الهواتف شهرة، والتى تحصل رسوم قدرها من 2،1 إلى 1،2 سنت لكل دقيقة للاتصالات داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

كما أنها تهدد خدمة أخرى متخصصة فى الاتصالات من الكمبيوتر إلى الهواتف، تدعى "ماجيك توك"، والتى قدمتها للتو شركة "فوكال تك كوميونيكيشن" الأمريكية، وتقدم "سكايب" و"جوجل" وغيرها من الخدمات الأخرى خدمة الاتصالات المجانية من كمبيوتر إلى كمبيوتر منذ عدة سنوات.

وتأمل "جوجل" أن تكسب مزيدا من المال من الخدمة الجديدة من خلال تحصيل رسوم قدرها 2 سنت أو أكثر للدقيقة للاتصالات الدولية. وسيتمكن المستخدمون أيضا من استقبال مكالمات هاتفية عبر أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم فى حال حصولهم على رقم هاتف مجانى من "جوجل" أو إن كان لديهم واحد بالفعل.

وبجانب دمج تكنولوجيا "فويس" فى خدمة البريد الإلكترونى "جى ميل"، تخطط "جوجل" أيضا لتعزيز الخدمة عبر إنشاء أكشاك الهواتف العمومية داخل الجامعات والمطارات المنتشرة فى جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية.

وستمكن تلك الأكشاك من إجراء المكالمات الهاتفية المجانية إلى جميع أرقام الهواتف الأمريكية والكندية، بالإضافة إلى التوفير عند إجراء المكالمات الدولية.