انقاص الوزن على المدى الطويل ربما يكون ضارا بالصحة

2010/09/08


 
انقاص الوزن على المدى الطويل ربما يكون ضارا بالصحة
 

قال باحثون يوم الثلاثاء ان انقاص الوزن على المدى الطويل ربما يطلق في الدم ملوثات صناعية ترتبط بامراض مثل البول السكري وارتفاع ضغط الدم والتهاب المفاصل

وقالت الباحثة دوك هي لي من جامعة كيونجبوك الوطنية في دايجو بكوريا الجنوبية ان هذه المركبات تكون عادة مخزونة في الانسجة الدهنية ولكن عندما تتفتت

الدهون اثناء انقاص الوزن فانها تدخل في مجرى الدم

وقالت "نعيش باعتقاد قوي ان انقاص الوزن دائما مفيد وان زيادة الوزن دائما مضرة .. ولكننا نعتقد ان زيادة مستويات

(الملوثات في الدم) بسبب انقاص الوزن قد تؤثر على صحة الانسان باشكال مختلفة "

وقالت لي وفريق دولي من زملائها في ورقة نشرت بالدورية الدولية للبدانة انهم درسوا 1099 مشاركا من الولايات المتحدة وتركيزات سبعة من هذه المركبات في دمائهم

وقال الباحثون في بيان "فور انطلاقها في مجرى الدم تستطيع هذه الملوثات الوصول الى اعضاء حيوية ."

وقالت لي ان هناك حاجة لاجراء مزيد من الدراسات للتأكد من ان هذا الضرر اكبر من الفوائد المكتسبة من انقاص الوزن








..