أدوية متداولة تفاقم الأمراض التي صنعت لعلاجها

2010/10/18


 
أدوية متداولة تفاقم الأمراض التي صنعت لعلاجها

 
قالت هيئة الغذاء والدواء الاميركية انها اكتشفت خلال الشهر الماضي عقارين طبيين تسببا احيانا في الامراض التي كانا قد صنعا اصلا لعلاجها .

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز الاميركية فإن عقار «أفانديا» الذي يوصف بشكل واسع لمرضى السكري لحمايتهم من خطر السكتة القلبية، قد فشل في

مهمته لأن ثلثي مرضى السكري يموتون من جراء مشاكل في القلب، كان من المفترض أن يقيهم منها عقار «أفانديا »

العقار الآخر هو مادة بيسفوسفنتيس التي تستخدم على نطاق واسع لمنع التشقق في عظم الحوض والعمود الفقري المنتشر بين المرضى الذين

يعانون من تخلخل العظام. فقد فرض على الشركات المصنعة لادوية يدخل «البيسفوسفنتيس» في تركيبها مثل «فوسماكس» و«اكتونيل» و«بونيفا» ان

تضع ملصقا على منتجاتها يحذّر من تأثيرات جانبية نادرة قد تشمل تشققا في عظم الفخذ، كما توصل الباحثون الى اكتشاف مفاجئ آخر هو احتمال

تسبب تلك العقارات في تنكس في عظم الفك

وبينما تنص تعليمات هيئة الغذاء والدواء الاميركية واللوائح الاوروبية على منع استخدام عقار افانديا للاشتباه في رفعه لخطر التعرض لمشاكل في

القلب، لا يزال «البيسفوسفنتيس» قيد الاستخدام، لأن الخبراء يعتقدون ان الفوائد التي يجلبها لمرضى تخلخل العظام لا تزال اكبر من المخاطر

التي يعرضهم لها

يقول دانييل كاربنتر، البروفيسور الحكومي في هارفرد والخبير في هيئة الدواء، ان الناس يتقدمون في العمر والكثير منهم يعانون من امراض

مزمنة، ونتيجة لذلك تستهدفهم الشركات اللاهثة وراء المبيعات الضخمة التي يوفرها اولئك الذين عليهم تناول ادوية معينة طوال حياتهم









..