الكويتية شمس توقع عقدا بمليوني دولار مع شركة امريكية

2006/12/11
فاجأت الفنانة الكويتية الجميع بخبر انضمامها إلى شركة إنتاج وتوزيع عالمية وأميركية بالتحديد، كأول فنان خليجي وعربي يخطو مثل هذه الخطوة الجريئة وغير المسبوقة حيث بلغت قيمة العقد 2 مليون دولار، في خطوة جديدة من الشركة بالإفصاح عن قيمة عقدها مع فنانيها .



ووقعت شمس عقداً مع شركة سربرايز الأميركية بعد سلسلة من المفاوضات والتكتم الإعلامي، الذي رافق مراحل الاتصالات حتى رسم الخطوط العريضة لهذا التعاون الذي سيثمر خلال الشهر الجاري والقادم عن جملة من المفاجآت هي الأولى في الخليج والوطن العربي، من خلال مجموعة الإجراءات التي من شأنها تحريك الساحة الفنية وتجديد جريان الدم في عروقها بعد فترة كساد شهدتها الساحة الفترة الماضية.


وكانت شركة "روتانا" قد فسخت عقدها مع الفنانة الكويتية شمس مطلع شهر مارس الماضي في خطاب بعثه رئيس الشركة للفنانة ولم تعلق عليه شمس، واختفت تماماً عن أية جهة إعلامية لتفسير هذا الخروج الذي وضع أكثر من علامة استفهام.


وبتوقيع شمس لهذا العقد الذي يعتبر فريداً، فإنها ستعطي الساحة الفنية بعداً جديداً ورداً على أي تفسير، خاصة وأن الرد سيكون عملياً وخلال الأيام القادمة بعيداًعن التصريحات وهو بالفعل واقعاً ملموساً سيشهده الجميع بأن شمس قادمة للمنافسة من كل الاتجاهات وإعلان لحالة استنفار تاركا أكثر من علامة استفهام وتعجب حول ما تفعله الشركات الأخرى لفنانيها خلال حملات الشريط الإعلامية والإعلانية مقارنة بما ستقوم به شركة سربرايز الأميركية العالمية .