الجمرة الخبيثة Anthrax-ج2

2008/01/07
نتابع هنا موضوع الجمرة الخبيثة ونأتي الآن إلى العلاج:
إن عصية مرض الجمرة الخبيثة سريعة التأثر بمضادات حيوية متعددة، بما في ذلك البنسلين، الكلورامفينيكول التتراسكلين، الايريثرومايسين, الستريبتومايسين، والفلوروكينولونات ويستخدم السيبروفلوكساسين (Ciprofloxacin HCL) اليوم بشكل كبير في علاج الجمرة الخبيثة.
ويجب أن يبدأ بالعلاج بعد الفحوص البكتيرية الملائمة، ويعالج المصاب حسب شدة الإصابة. أكثر المضادات الحيوية فعالية في علاج الجمرة الخبيثة هو البنسلين ج (Penicillin G)، وقد تستخدم أنواع أخرى من المضادات الحيوية تبعا لحالات الإصابة.
أما استخدام العلاج الوقائي لأشخاص غير مصابين ومعرضين لجراثيم المرض فلم تثبت فعاليته.
أثبت استخدام الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون (Corticosteroids) فعالية في خفض عدد الوفيات من المصابين (أطفالا وبالغين) بالجمرة الخبيثة الجلدية الشديدة.
يجب أن يكون العلاج في الجمرة الخبيثة الاستنشاقية (التنفسية) سريعا ومشددا، وكذلك في التهاب السحايا الناجم عن الجمرة الخبيثة. ويجب في هذه الحالات إعطاء المضادات الحيوية المناسبة عبر الوريد وبكميات كبيرة لأن انتشار هذا الشكل من المرض في الإنسان سريع وتقريبا دائما مميت. حين كانت الوفاة تحدث من التسمم فمن المفيد العلاج بمضادات التسمم المعينة.
من المفيد أيضا إعطاء السوائل وريديا، تزويد المريض بالأكسجين، وإعطاء مقبضات الأوعية التي تمنع حدوث انخفاض الضغط.

الوقاية من الجمرة الخبيثة :
للوقاية من هذا المرض في الإنسان يجب السيطرة عليه في الحيوانات. إعطاء اللقاحات لهذه الحيوانات خاصة في المناطق الموبوءة ضروري جدا، وكذلك الأخذ بالاحتياطات اللازمة أثناء تشريح الحيوانات المصابة للحد من انتشار الوباء عبر الدم والنسج المصابة. استخدام مادة الفورمالديهايد 2% التي أثبتت فعاليتها لإزالة تلوث بعض الأجزاء الحيوانية كالشعر والصوف والعظام.
توعية العاملين في مصانع المنتجات الحيوانية عن هذا المرض وكيفية انتقاله وأعراضه.
تعاطي اللقاح ضد هذا المرض من قبل العاملين وكل من هم عرضة للعدوى والإصابة.
تعقيم الجروح والخدوش التي قد ينتقل إليها المرض من مواد حيوانية ملوثة.
استخدام الأقنعة التنفسية الواقية في المناطق التي توجد فيها أدخنة ملوثة، إلى جانب تأمين التهوية الجيدة والمتكررة في هذه المناطق، وكذلك استخدام القفازات أثناء التماس مع منتجات قد تكون ملوثة.
استخدام ألبسة عمل واقية وخاصة وعدم الذهاب بهذه الألبسة خارج المصنع، وتأمين تنظيف وتعقيم هذه الألبسة في مكان العمل نفسه.
عدم تناول الطعام في أو قرب أماكن قد تكون ملوثة.
النظافة الشخصية مهمة جدا. على العمال المعرضين غسل أنفسهم وتجهيزاتهم الوقائية بمحاليل معقمة خاصة بعد كل تماس.
هبة الله
2008/01/08